منتديات نـينــجــا الظـلامـ

:-[ حيث يلتقي النينجا ]-:
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 =::=مهما كرهتك فأني اموت في هواك=::= رواية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
naruto
مراقب عام
مراقب عام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 133
العمل/الترفيه : الدراسة
المزاج : نشيط
البلد :
من شخصيتك المفضلة : : ناروتو اورزماكي
نقاط النينجا :
2 / 1002 / 100

تاريخ التسجيل : 05/10/2008

مُساهمةموضوع: =::=مهما كرهتك فأني اموت في هواك=::= رواية   الثلاثاء أكتوبر 21, 2008 4:48 pm



السلام عليكم ورحمت الله و بركاته

شخباركم أيها الأعضاء الكرام

تحت طلب أختي العزيزة و زميلتنا الغالية سهاموو

جبت لها وحدة من القصص إلي قرأتها و أعجبتني كثيرا

إن شاء الله تعجبكم ..

القصة بحرينية و كاتبة القصة هى وجهة نظر

إن شاء الله تعجبكم

راح احط جزء منها أحين و الباقي في الحلقة القادمة

__________________________________________________ _______

مهما كرهتك فأني اموت في هواك
للكاتبة: وجهة نظر


قصتي في بداية بقول لكم عن عائلتين وفقط وكل شئ بوقته حلوو يعني اذا ظهر شخصية يديدة بقول لكم عنه وقصتي طبعا بكون اشوية مختلفة عن قصص باقية لانه مافي خيال خير شر واذا فيه قليللا ما فيه خيال وبس
يعني مو مثل باقي القصص الي كله خيال في خيال وأتمنى يعجبكم قصتي واذا يعجبنكم ردو علي واذا ما شفت ردود بتوقف عن كتابة القصة

عائلة راشد محمد الجلالي
راشد الي هو بو عبدالله ساكنين في رفاع الشرقي منظقة بوكوارة
نورة مرت راشد الي هي أم عبدالله
عبدالله شاب مثل باقي الشباب لكن مادام انه عبدالله اكيد غير عن الكل عمره 24 سنة يدرس في جامعة البحرين تخصص محاسبة باقي له جم من سنة ويكمل دراسته وشو أقول لكم عن عبدالله أحلى شئ فيه عيونه الخضران ولونه بشرته أبيض بس مو مثل الكل لا عنده بياض بحيث يعطيه جمال حتى لو كان بسيط بجماله وخشمه عنده ذاك الخشم الطويل بس مع ويهه يناسبه ويزيد جماله عبدالله شاب دمه خفيف وكل من يحبه لان الغرور ما تمر صوبه لكن اكيد في شئ ناقص مثل ما اتعرفون كمال لله هو اشوية قليلا ما شايف نفسه لانه كل ابنية وكل اصبي في أول نظرة اذا شافوو لازم دقيقة وهم فاقعين عيونهم فيه واتعرفون العيون خضر يلفت نظر

حمدان عمره 19 سنة يدرس في ألمانيا وتوه صار له سنة مسافر في المانيا عنده جمال بسيط لكن اخلاقه يزيد جماله راعي سوالف محد يقدر يسبقه في سوالفه

منيرة أختهم هي الوحيدة في البيت عمرها 17 سنة حنطاوبة البشرة وما شاء الله عليها مقتبسة جمال من أخوها مثلا أي أحد يشوفها يعرف أنها اخت عبدالله بس الوان عيون في اختلالاف هي لون عيونها عادي يعني بني غامق

وقد كان هدا هو الجزء الاول

_________________
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
naruto
مراقب عام
مراقب عام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 133
العمل/الترفيه : الدراسة
المزاج : نشيط
البلد :
من شخصيتك المفضلة : : ناروتو اورزماكي
نقاط النينجا :
2 / 1002 / 100

تاريخ التسجيل : 05/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: =::=مهما كرهتك فأني اموت في هواك=::= رواية   الثلاثاء أكتوبر 21, 2008 4:50 pm

الجزء الاول


تجهزت منيرة حق مدرسة واليوم الاربعاء وكل من يبي الوقت بسرعة يروح نزلت تحت سلمت على أمها وابوها راح الدوام وأمها قامت قالت بتروح بترقد اشوية
قعدت بروحها تتريق
راحت الى غرفة عبدالله ودقت باب
منيرة : أخوي حبيبي بسرعة تراني جامزة وتعال بسرعة تريق لا أتاخر عن المدرسة
عبدالله: ما شاء الله عليج اليوم صرت اخوج حبيبج يا ربي مصلحجية انتي يا منور
منيرة: عبود يالله عاد تأخرت
عبدالله: محد يقول لج تعالي وياي اتعرفين ابوي يطلع من وقت ليش ما رحتي وياه
منيرة: عبود بسرعة انزل تحت
عبدالله: عبود في ويهج اخوج عود قولي عبدالله
منيرة: اوكي عبدالله حبيبي بسرعة
منيرة تعبت من كثر ما تنتظر عشر دقايق راحت ما باقي الا اشوية علشان يطق جرس المدرسة
منيرة وهي في صالة اتصارخ
منيرة: عبدالله بعدين معاك
عبدالله نازل ومتكشخ بجيث منيرة بنفسها تخبلت عليه
عبدالله شو انتي ما تبيني اتكشخ
منيرة : الله عليك يا اخويه صج انك طالع علي من ناحية جمال
عبدالله : طالع هذي اقول لا تخليني انتحر تكفين يا منور
منيرة : انزين يالله امش عبدالله
عبدالله : شنو امش الى الان ما تريقت واتعرفيني ما اطلع بدون ريووق
منيرة :عبدالله الله يخليك تراني تأخرت
عبدالله : هالشئ راجع اليج اعرفج تبيني اوصلج بس علشان بنات يشوفوني وكل من يقول شوفو أخو فلاني وكل ابنية تتعرف عليج وسبة أناااااا
منيرة سكتت ما قالت شئ لان بالفعل تبي اتفاشل جدام رفيجاتها ومدرسة ان عندها اخو مثل جذي
وفي سيارة وعبدالله يسوق سيارته مرسيدس على فكرة في بحرين قليل من العوائل الي عندهم مرسيدس
وأول ما وصلو
منيرة تبي تتكلم بس علشان تطول قعدة مع أخوها ويايين ورايحين يشوفونها
عبدالله: يالله منور جدامي نظلي
منيرة: عبدالله اصبر تراني انتظر وحدة
والا باب يتبطل وعبدالله يستغرب
آمنة : لا يا شيخة منيرة ياية من وقت جان زين بعد تأخرتي
منيرة: أمون والله نسيت سامحيني
آمنة : جب يالله نزلي بسرعة ساعة وأنا قاعدة انتظرج مع هالويه
آمنة الياس محمد الحلالي
عمرها 18 سنة ويا منيرة في نفس الصف واتصير بنت عمهم
وعندها اخو اسمه أحمد وعمره 27 سنة ولين حين مو متزوج
وعندها أخت اسمها منى عمرها 15 سنة
الا آمنة تلتفت صوب عبدالله على فكرة نسيت اقول لكم عبدالله ولد عم ىمنة
آمنة : هلا عبدالله شخبارك
عبدالله بكل غرور : الحمدلله بخير انتي شخبارك
آمنة ولا ردت عليه أمنة تعتبر كعدوة لعبدالله لان هي وحيدة من بد كل بناااااات من بد بنات العائلة الي ما تعطي عبدالله ويه خير شر بس سلام وبس لذا عبدالله وايد ينقهر من اسلوب آمنة
ومنيرة وآمنة يطلعون ويروحون الصف
منيرة وآمنة علاقتهم وايد قوية ببعض وخصوصا بعد ما صارو نفس الصف
المهم عائلة آمنة مستواهم أقل من مستوى عائلة منيرة بواااااااايد
ورن جرس الهدة وفي هدة دائما منيرة اترد مع أمنة
آمنة : حبيب القلب تأخر
منيرة: على راحته خله يتاخر
آمنة : شوف تكلمت عن منو عند حبيبة القلب
منيرة : انجبي يا امونة
آمنة : ههههههتي يزعم ما ترضين عن حبج مراهقي
منيرة: اشفيج امونة انتي اتعرفين اني احب احمد من ما بطلت عيوني علشان اشوف الدنيا
أمنة فكري بعقلج يا يبه احمد وايد عود عنج ومستحيل يفكر ياخذج
منيرة: أي يبين عيل ليش لين حين ما تزوج
آمنة هههتي ضحكتيني يا منور يا يبه ما أدري ليش هو لين حين ما فكر في زواج واقول لا تفكرين انج مازوج لانه يحبج أصلا هو يعتبرج اخت وبس
منيرة: على راحته انتي لين حين ما عرفتي بنت راشد ان ما خليته ياخذني ما اكون اانا منور
آمنة : أففففففففف منج يا منور يا يبه اعقلي واعقلي وخلي عنج حركات مراهقة
منيرة: لا مراهقة ولا شئ ثاني اقول أمون سكتي لا اخلي اخوي عبود ياخذج
آمنة : تكفين وتكفين ما أطيقه هذا \عبود
منيرة: حدج عليه يا اموونة لا اخبره
امنة : اتخوفين ههههتي
الا سيارة أحمد ياي سيارته على كد حاله ايكو احمد أحمد شاب عاقل كل من في عائلة يحترمه ويحتل مكانة مرموقة في العائلة انسان يحب يساعد كل من بما انه ما يقدر لكن بعد في كل شئ هو اول وكل من مستغرب منه انه لين حين ليش ما تزوج وامه تعبت من كثر ما اتحن لكن دون جدوى
احمد طلع من السيارة : يا هلا والله ببنت عمي هلا والله بنور عائلتنا هلا بالي عائلتنا من غيرها ما تسوى شئ
احمد متعود يشوف كل احد من عائلته لازم يقعد ويرحب احلى ترحيب ودائما يرفع معنويات الكل من غير اخته
منيرة : هلا فيك احمد شخبارك
أحمد الحمدلله بخير الله يسلمج الله يعافيج انتي شخبرج
منيرةة: حمدلله بخير
ودشو سيارة في السيارة
أحمد يبي يقهر اخته وشغل نشيدة الاخ ما يسمع اغاني لانه في السيارات ياما يصير حوادث يعني يبي حسن خاتمة اذا لا سمح الله صار حادث وبطل نشيدة صوت منشد مو وايد حلوو وامنة تنقهر من هالنشيدة
آمنة : دورت شريط ثاني وتبي اشغله
أحمد: هي شو اتسوين
امنة يا اخي اغير شريط
أحمد ليش خليه هاي وايد يعبجني
امنة احمد تكفى غيره
أحمد : وليش اغيره
آمنة افففففف منك عنيد وراسك يابس
أحمد طالعة عليج علشان جذي
آمنة اتخسي الا انت تطلع علي
أحمد: امون جم من مرة قلت لج لا تقولين اتخسي
ومنيرة عرفت بصير اهواش بينهم
منيرة : احم احم انا هناا
أحمد فشلتينا يا أختاه جدام بنت عمنااا
وأمنةة منقهرة عدل لان الاخت بسرعة تعصب واذا تكلمت بطلع حرتها كلها فسكتت
الى ما وصلو بيت عمهم ونزلت منيرة
وامنة واحمد راحو البيت في بيت آمنة
دشت أمنة سلمت على امها وابوها الي كانو ينتظرونها علشان يتغدون
ويات اختها منى وكلهم تغدو ويا بعض
الا تلفون يرن شالته آمنة الا هي منيرة اتقول لامنة انها نست كتابها عندها امنة قالت بتيي بتاخذه
منيرة دائما تتمنى انه يكون عندها عائلة مثل عائلة آمنة لان بيينهم كله حب ومودة وكد ما تقدر اتروح بيت عمها اتبااااات وساعات تحدق امنة على عيشتها لانها دائما فرحانة فرحانة من ناحية اهتمام ابوها وامها فيها ومن ناحية اخوها احمد الي دائما يقهر اخته لكن يموت في اخته فرحانة من اهواش الدائم بين منى وآمنة
وبيوت يم بعض فآمنة اذا تبي تروح تروح لهم مشي تاخذ معاها منى ويروحون
المهم في طريق بينما امنة رايحة بيت منيرة
آمنة : منى يا البطة سرعي اشوية
منى: شنو شنو أنا اسرع اقول حمدي ربج ييت وياج صدقيني الحين برجع وبشوف اشلون بتروحين بيت عمي
آمنة : افا يا منى كل هاي يطلع منج
منى : اقول امون صج يعني يالله ذلفي ويهج صدقيني ان تكلمتي برجع
آمنة بصوت واطي : براويج في بيت
منى : قلتي شئ
أمنة لا سلامتج
وصلو في بيت وآمنة وقفت يم الباب هاا شيخة منوي وين رايحة
منى : قومي امون بدش داخل
أمنة : يالله رجعي البيت احسن لج
منى : على كيفج انتي
امنة : أي على كيفي بترجعين ولا اشلون
منى : امون بعدين معااج عااد سوت روحها مسكينة علشان اتكسر خاطر امنة لكن امنة اتعرف كل حركاتها
امنة : اقول منوي علشاني طيبة وقفي برع على شمس بروح باخذ كتاب وبرجع
منى: بمووووت من الحر امنة اذا انتي دشيتي اعرفج بترقدين داخل
امنة : القرار راجع اليج قولي يا رجعة الى البيت او شمس
منى : صدقيني مرة ثانية ما بيي وياج
أمنة : عادي بحصل سبب علشان ابوي يزفج
الا عبدالله كان واقف يم باب وسمع كل سوالفهم وميت من ضحك وطلع لهم
عبدالله : هههههههههتي هلا حبيبتي منوي شخبارج حياتي
منى : هلا والله بحبيبي عبود حمدلله بخير انت شخبارك
عبدالله : في البداية قولي عبدالله مو عبود
منى : اوه سوري حبيبي عبدالله
عبدالله : دشي داخل ترى برع حرررررررر انتي ما تستاهلين الحر
حقر آمنة وكأنها مو موجودة
وبعدين ما خذ منى عاد علاقة منى وعبدالله عكس امنة وعبدالله عبدالله يحب منى كاخته وحتى منى ومسوين روحهم يزعم قيس وليلى دائما حبيبي وحبيبتي ههههههههتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
naruto
مراقب عام
مراقب عام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 133
العمل/الترفيه : الدراسة
المزاج : نشيط
البلد :
من شخصيتك المفضلة : : ناروتو اورزماكي
نقاط النينجا :
2 / 1002 / 100

تاريخ التسجيل : 05/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: =::=مهما كرهتك فأني اموت في هواك=::= رواية   الثلاثاء أكتوبر 21, 2008 4:51 pm

الجزء الثاني

آمنة دشت البيت ومنقهرة حدها وما شافت احد في الصالة فيلست تقريبا ربع ساعة اتفكر شو اتسوي في ولد عمها وفجأة ياء في بالها فكرة جهنمية والاخت سيدة نفذت
راحت فوق عند منيرة في حجرتها
بطلت الباب
آمنة وابتسامة شاقة حلجها : منور حياتي انتي روحي بعد جبدي
منيرة ومستغربة: أمون اشفيج
آمنة : ما فيني شئ بس ابي منج طلب وانتي قولي تم
منيرة: في بداية قولي طلبج
آمنة : لا يا يبه في بداية تم
منيرة: اوهو اوكي قلنا تم قولي الحين اشعندج
آمنة: انزين روحي لعبدالله وخليه يدش البيت
منيرة: ليش
امنة : قلي من اسئلة روحي
منيرة: اسفة لو تبين حياتي كلها فداج بس هاي لا
آمنة : افا ترديني
منيرة: لاسف شديد أي
آمنة : روحي ولي ماكو منج فايدة
طلعت آمنة من حجرة لازم بتبرد قلبها من عبدالله ما بخليها جذي
مهم طلعت راسها من دريشة وعبدالله ومنى قاعدين في حديقة الي برع وطاخين السوالف
آمنة : عبدالله ترى احد متصل ويقول يبيك
عبدالله : الي يبيني عندي نقال
آمنة وفي قلبها يا ربي شنو اسوي الحين : اوكي يمكن الريال متصل بالغلط بسأله أي عبدالله هو يبيه
عبدالله:شنو اقول يالله مايحتاي اتقولين له شئ بروحي بيي وبشوفه
آمنة وفرحت هالحزة
الا عبدالله داش ويصب عليه ماءي لا يا يبه مو ماءي امنة مو سهلة مو خططها سهلة حطت عصير الي يسمونه راني الي هو عصير مانجااااااا تخيلي لزج وباضافة حطت داخله بيض بيض تخيلو بيض كملت كرتون بيض عليه
وعبدالله اشوية بزوع وواصل حده
آمنة : شو هذا عبودي
عبدالله: كله منج يا البايخة
آمنة : احترم نفسك محد بايخ غيرك
عبدالله: براويج وبراويح ان ما خليتج تتحسفين ما أكون أنا عبدالله ولد امي وابوي
آمنة : ولا في احلام يا عبودي
وعبدالله ما قددر يستحمل وبدأ يمشي صوب آمنة وامنة ما تحركت وفجأة طاح لان اخت فاكرة في كل شئ
واهني امنة : عبودي لا تيي صوبي اتعرف ما اطيق ريحة بيض تكفى ابتعد عني
عبدالله ومعصب حده من كثرة عصبية ما قدر يتكلم
وآمنة سيدة شردت وخذت كاميرا من منيرة ومنيرة ميته من خوف لا يشوفها عبدالله ويراويهاااااااا
الا آمنة بعد ما اتووب راحت لعند عبدالله
آمنة : عبودي ترى صورتك وصورت كل شئ هههتي وضحكت وشردت وخذت منى من يدتها وجرت الى بيتهم وهي تركض اتخاف أن عبدالله لا يلاحقهاا
الا قبل ما ادش الباب وهي تتنفس بسرعة اخوها احمد : اشفيج امنة كأن كلب لاحقج
آمنة : ضحكت هههههههتي حرام اتشبه ولد عمك بجلب
أحمد: امنة بعدين معاج
آمنة : أحمد تعال تعال براويك شئ
أحمد دش داخل وراوته الي سوته وطبعا آمنة ما اتخش شئ عن اهلها علشان باجر اذا سمعو ما ينصدمون من تصرفاتها وكل من يعرف طبيعة علاقة امنة بعبدالله
أحمد: حرام عليك يا امون شو سويتي في ريال
آمنة : يستاهل ليش يحقرني
أحمد: ههههههتي يعني لازم يعطيج ويه اقول اشعندج ليكون تغارين لان عبدالله يعطي ويه لمنوي اكثر منج
آمنة : أنا احتر هههههههتي مستحيل ولا بحتر لو سوا الي سواااااااااااا
أحمد : اوكي يا امون يا ويلج ان مرة ثانية سويتي شئ مثيله
آمنة : تطمن يا خيوو لا تشغل بالك فيني
أحمد: ومن قال اني مشغل بالي فيج
آمنة : ادري اني اختك وحبيبتك وكل شئ بحياتك
أحمد: ضحكتيني انتي هههههههههتي شو قلتي حبيبتي وحياتي لا يا يبه انتي مجرد اخت عادي وعادي مو مثل كل الاخت بعد
آمنة: على أقل اشوية جامل يا خيوو
والا أحد يدق الباب آمنة راحت تفتحه
الا شافت واحد استغربت منهو هذاا وليش ياينا هالحزة وليش ما يخبر قبل ما ايي هي بطلت الباب عبالها يهال او رفيجة منوي
آمنة : هلا اخوي بغيت من
..........: ضحك وبس
آمنة : يا اخوي اتكلم معاك انا
............: زادت ضحكته وما قال شئ
آمنة وتأشر بطريقة يبين انه هل هو ما يسمع
.....: يهز راسه يعني أي
آمنة : أها قول جذي انزين تبي اييبلك ورقة قلم علشان تكتب تبي من
......: يهز راسه بنفيان ويأشر انه ما يعرف كتابة
آمنة : اقول ما قلت ما تسمع عيل اشلون سمعت الي قلته لك
.........: وضحك بصوت عالي
آمنة : يا اخي اسمحلي بدش الداخل وبنادي اخوي ان شاء الله بيتكلم معاك
.........: لا انا ابيج انتي
آمنة : يا اخي انت ياي لنا كضيف والله من مساعة احترمك لانك بس ضيف واحترام الضيف واجب
.......: انزين فيها شئ قلت بصراحة اني ابي اكلمج
آمنة : اوهو انتو أصلا ما تنعطون ويه صبر ان ما خبرت اخوي عليكم وما خليت يراويك النجوم في عز الظهر ما أكون انا بنت الجلالي
.........: يا سلام يا بنت الجلالي
ووما صكت الباب امنة احتراما له وخلته شبه مفتوح وراحت قالت لاخوه ان في واحد واقف برع
أحمد : اكيد انا في حلم ماني مصدق انك أنت واقف جدامي
وفيصل يدوس على ريل احمد
أحمد : آآه عورتني يا اخي
فيصل : علشان تتأكد انك مو في حلم
أحمد : بالله عليك ما لقيت طريقة ثانية
فيصل : يعجبني هالطريقة
فيصل: اقول الظاهر مو ناوي ادخلني الداخل يعني ارجع من مكان الي انا ييته
أحمد : أي ارجع وارجع يالله جدامي وارجع بشوف اشلون بيرجع
وبالفعل فيصل مشى واحمد استغرب فيصل يزعل من كلامه قال يمكن تغير
أحمد وهو يركض تجاه فيصل الي شافه راح عند السيارة
أحمد صدقني يا فصول كنت أمزح معاك
فيصل: انزين انا قلت شئ
أحمد: يالله فصول بتزعل مني
فيصل: يا اخي ما زعلت
أحمد : مادام انك ما زعلت يالله امش داخل البيت
فيصل: يا يبه خلني اقول لاهل علشان يطلعون برع
أحمد وهو شبه متفشل
فيصل : يحليلك ركضت وراي عبالي زعلان انا هههههتي غبي انا علشان ارد حتى لو ما كنت تبي ادخل داخل بيت بدخل غصبا عنك
أحمد : ههههههههههههتي افا البيت بيتك
فيصل: أعرف ما يحتاي اتقول
أحمد : وشاف خاله وتقرب منه وسلم على خاله والا الجيش العنتر طلع
فيصل ولد خال آمنة عمره 25 سنة ويشتغل في شركة ابوه وريال ما ينعاب عليه الاخ لين حين مو متزوج لانه مرة حب ابنية وابنية خانته ومن ذاك الفترة الاخ عاف عن الحب وسوالفه
يوسف عمره 23 سنة والاخ يدرس
عبدالرحمن عمره 20 سنة ونفس السالفة يدرس
محمد عمره 18 سنة واخر سنة في مدرسة مثل آمنة
جنان عمرهاا 16 سنة وأخيرااااااااا يا لهم بنية كان أبو فيصل وامه متفقين يبون اعيال الى ان الله يرزقهم بابنية
وبو فيصل ريال يمووت في اعيال ويحب يكبر ذريته وعائلته يعني ما اكتفى الى هالحد
خليل عمره 12 سنة وعيسى عمره 10 سنوات واخيرا بنت اسمها فاطمة عمرها 8 سنوات ومتكفين الى هالحد
الله يحليل عائلتهم تخيلو كل هالعائلة من سعودية يايين لبيت بو احمد علشان يقضون عطلتهم في بيته وعلى فكرة بو فيصل من عائلة مرموقة وااااااااايد ومتعودين كل عطلة مهما كان يقضون في بيت بو أحمد وبو أحمد قبل كان ريال ذور رتبة عالية كان من اغنى الاغنياء لكن تعرض للخيانة من اعز ربعه وصار افلاس وتم عليه ديون وحمدلله قدر يسدد ديونه والحين كل من نصحاه بأن ياخذ قرض علشان يرجع تجارته مثل اول لكن هو رفض قال مستحيل اخذ قرض مع الايام بجمع لي مبلغ محدد وان شاء الله بشوفوني مثل قبل واحسن لذا بو فيصل عرف ان البيت ما يتسعهم لكن فكر اذا ما رحنا بشنو يفكرون ان كلنا انييهم بس علشان مصلحة مو علشان صلة الرحم الي بينهم لذا قرر مهما صار فهو ما بهد بيت اخته دائما بيون عندهم وأصلا وصولهم كان شئ جميل وايد بنسبة لعائلتين
وأما بنسبة ان آمنة ما عرفت فيصل لان فيصل عقب الي صار معاه ما هد بيته حياته كان شغل وبيت وبس حتى الاهل تركهم لكن بفعل صحبة الصالحة الي خلوه يتقرب من ربه اكثر واكثر وزاد ايمانه بالله لذا رجع حياته مثل اول واحسن بعد وكل ما يذكر سالفة حبه يضحك على نفسه
طلعو كل من في سيارة وطبعا فيصل قال انه هو الي بدش في بداية علشان اذا حد طلع ما يعرفه براويه
مهم فيصل دش البيت وآمنة قاعدة ومو لابسة الشيلة
فيصل: يا بناات تغطو فيصلووووو دااااااااش
آمنة شهقت من مكانها وبسرعة تعدل شيلتهااااا : انت اشلون قدرت ادش داخل
فيصل: كيفي عندج مانع
آمنة : يا يبه عيب ادش في بيوت اوادم ( في حقيقة هي خافت لا يطلع هالشاب واحد مينون )
وبدت ترتجف امنة
فيصل فهم وضحك هههههتي لكن ما بين ضحكته قال هين براويج يا بنت عمتي
فيصل: اصلا انا ياي اخطفج من اهني اذا اتيي بكرامتج احسن لج والا بشيلج
آمنة : شو بشيلني على كيفك انته
فيصل: اوكي انا ياي بشوفين
آمنة : وهي تصيح يبه يبه يبه الحق علي
فيصل : امون هاي أنا اشفيج ما عرفتيني
آمنة : بدت تصيح اكثر واكثر الي تبيه مني اخذه بس لا تخطفني
فيصل : بدأ يضحك ههههههههههههتي
الا خال آمنة دش البيت وشاف آمنة اتصيح وايد تضايج لانه يحب آمنة كوحدة من بناتها وبالاصح اكثر بعد لان عندما ما كان عنده بنت دائما كان يعتبر امنة بنته وامنة ابدا ما قصر بحقه وما خلاه يحس ان ما عنده بنت
آمنة وهي تركض صوب خالها : خالو خالو حراامي يبي يخطفني
خال آمنة ما قدر ييود عمره لكن شفق على حالة آمنة لانها اتصيح: يا بنتي ما عرفتي من هاي
اهني امنة استغربت قالت في نفسها يا ربيه ورطوني الحين منو هاي
بو فيصل: يا بنتي هاي فيصل ولدي
آمنة يا ربي من فشيلة الحين كل اخوانه واخواته بيقعدون وبيطنززون علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
امير الظلام
نينجا نشيط
نينجا نشيط
avatar

ذكر عدد الرسائل : 70
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : ممتاز
البلد :
نقاط النينجا :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 05/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: =::=مهما كرهتك فأني اموت في هواك=::= رواية   الأربعاء أكتوبر 22, 2008 9:06 pm

شكرا قصه طويله وجزئين
ومره حلوه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
naruto
مراقب عام
مراقب عام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 133
العمل/الترفيه : الدراسة
المزاج : نشيط
البلد :
من شخصيتك المفضلة : : ناروتو اورزماكي
نقاط النينجا :
2 / 1002 / 100

تاريخ التسجيل : 05/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: =::=مهما كرهتك فأني اموت في هواك=::= رواية   الخميس أكتوبر 23, 2008 4:41 pm

مشكوور
ولاكن هناك
اجزاء اخرى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
=::=مهما كرهتك فأني اموت في هواك=::= رواية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نـينــجــا الظـلامـ :: "¨°°o°°¨]§[° همــ نينجا ــسات°]§[¨°°o°°¨" :: نينجا القصص والروايات-
انتقل الى: